الثلاثاء 04 يوليو 2017 م - 9 شوال 1438 هـ

«سعفان» يطالب بتكاتف بلادنا العربية  لمواجهة الإرهاب

«سعفان» يطالب بتكاتف بلادنا العربية  لمواجهة الإرهاب
محمد سعفان وزير القوي العاملة
2017-07-04 20:18:01

أكد محمد سعفان وزير القوي العاملة ، أن الظروف التي تمر بها بلادنا العربية وما تشهده من إرهاب أسود ، تتطلب من  منا جميعا أن نتكاتف لمواجهة هذا الإرهاب الذي لا يعرف الحدود وليس له وطن ولا دين ، مشيرا إلي أن أهم عنصر في الوطن العربي هو العمال الذين يتحملون عبء النهوض بالوطن اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا ، مطالبا جميع الاتحادات العربية المهنية أن تعمل من خلال أطر جديدة من شأنها أن توحد  الحركة النقابية العمالية العربية وتجمع بين الأشقاء العرب .

 

 وقال الوزير: إن هذا الإرهاب لا يشكل خطرا على أمه بذاتها وإنما يهدد الإنسانية بأسرها ويحاول العبث بمقدرات الشعوب وإرهابها والنيل من أمنها واستقرارها ، مؤكدا أن دور الحركات النقابية  لا يقتصر على الاهتمام بالعامل وقضاياه فحسب وإنما لابد أن يمتد إلى التحفيز على العمل وزيادة الإنتاج باعتباره الدرع الأقوى لمحاربة الفكر المتطرف الذي يسعى أهل الشر لزرعه في أوساط العمل.

 جاء ذلك  اليوم الثلاثاء ، في كلمة الوزير في افتتاح مؤتمر الاتحاد العربي لعمال النفط والمناجم والكيماويات الذي يعقد في احدي فنادق الكبرى بالقاهرة ، بحضور الأمين العام للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب غسان غصن، وفوزي عبد الباري الأمين العام للاتحاد العربي النفط والمناجم والكيماويات، وأحمد الفلكاوى رئيس المجلس التنفيذي للاتحاد ، وممثلي النقابات العمالية وأعضاء الاتحاد .

 

 وأوضح الوزير أن حكومة بلادي تولى بشكل عام ووزارة القوى العاملة بشكل خاص اهتماما بالغا بالعامل والحفاظ حقوقه وتوفير بيئة عمل آمنة له ، مشيرا إلي أننا استطعنا من خلال مشروع قانون العمل الجديد سد ثغرات قانون العمل الحالي 12 لعام 2003 من أجل ضمان حقوق العامل  وتحقيق علاقة متوازنة بين طرفى العملية الإنتاجية .

 

 وقال : إننا نعمل بكل جد على تطبيق اشتراطات السلامة والصحة المهنية على كافة المنشآت اتساقا مع ما أقرته معايير العمل الدولية والتي أعطت الحق للعامل في العمل في ظروف عمل آمنة وبيئة عمل خالية من حوادث أو أمراض العمل التي تهدد حياته وصحته ومصدر دخله .

 

وأكد أن مصر هي العمود الأساسي في الوطن العربي والتي تحتضن أشقائها العرب  في سبيل حماية الوطن العربي بأسره .

 

وأشار إلي أن وجود هذا الحشد اليوم بالقاهرة تأكيداً على اهتمام الحكومة المصرية بالحركة النقابية العربية وإيمانا بدورها الفعال  ورغبتها في تقديم الدعم والمساندة للنقابيين الذين يبذلون كل الجهد من أجل القضايا العمالية ومصلحة العمال ، حيث يمثل العامل الثروة القومية الحقيقية للبلدان، منوها إلي أن شعور العامل بالأمن والاستقرار في العمل ينعكس على زيادة الإنتاج كما ونوعا .

 

وأكد ضرورة أن يكون هناك صوت عال  للعرب خلال المحافل الدولية ومساندة أي دولة عربية ، حيث أن مصر عندما عبرت عن صوتها ورأيها خلال الدورة الـ 106 الأخيرة  لمؤتمر العمل الدولي نالت احترام الجميع ومساندة العديد من الدول التي أيدت موقف مصر مشيرا إلي أن  هناك بعض المعايير التي يوجد بها حياد من المنظمة ، مثنيا دور محمد وهب الله الأمين العام لاتحاد نقابات عمال مصر خلال هذه  الدورة، حيث استطاع الوفد المصري أن يعبر عن صوت العرب.

 

ووجه الوزير في ختام كلمته الشكر للقائمين على تنظيم المؤتمر  ، والجهد المبذول لخروجه في هذه الصورة المشرفة ، مؤكدا أنه علي ثقة  من أن انتخاب الأمين العام الجديد اليوم سوف تخرج بذات الصورة المشرفة والنزيهة مع تمنياتي للجميع بالتوفيق إن شاء الله ، مرددا : تحيا الامة العربي

أُضيفت في: 4 يوليو (تموز) 2017 الموافق 9 شوال 1438
منذ: 23 دقائق, 30 ثانية
0

التعليقات

20978
  • نتيجة الدبلومات الفنية 2
  • السلع التموينية
  • حالة الطقس اليوم
تقرير الحكومة
الاسكان بحر البقر
أحمد سعيد
جميع الحقوق محفوظة ©2017 جريدة المصرية - جريدة المصرية