السبت 24 يونيو 2017 م - 29 رمضان 1438 هـ

كعك العيد في المنوفية والغربية.. «بيتي» وأصحاب المحلات: خلصانة بخسارة

كعك العيد في المنوفية والغربية.. «بيتي» وأصحاب المحلات: خلصانة بخسارة
2017-06-24 11:17:19

في العشر الأواخر من رمضان، يتأهب المواطنون بمحافظة المنوفية لشراء كعك العيد كالعادة، إلا أن عددًا كبيرا منهم فضّل صنع الكعك في البيت توفيرًا للمال، خاصة مع ارتفاع أسعاره بالمحلات.

 

أشكال مختلفة ومذاقات متنوعة من كعك العيد تبحث عن مشترٍ في أسواق مدينتي شبين الكوم وقويسنا التابعتان للمنوفية، فغلاء الأسعار بنسبة تجاوزت 40 % تقريبا عن العام الماضي أدى إلى عزوف الزبائن، ما تسبب في خسائر بالغة لأصحاب المحلات.

 

يقول محسن عبد اللطيف، موظف، لـ "المصرية": "مراتي اشترت خامات الكعك السنة دي، ورجعت تعمله في البيت تاني بعد سنوات من الانقطاع، بسبب ارتفاع أسعاره في المحلات".

وأضافت سميحة إبراهيم، ربة منزل، قائلة: الكعك البيتي أحسن من المحلات عشان أوفر، وبيعمل فرحة للكبار والصغار والعيلة بتتجمع وبتبقى مهرجان".

 

وأوضحت سناء عثمان، موظفة، أنه برغم غلاء الكعك هذا العام لكنها تفضل شراءه جاهزًا من المحلات حتي يوفروا من الوقت والجهد ولا مفر في كل الأحوال من تقديم كعك للضيوف فهو عادة متوارثة.

 

من جانبه، قال رضا الخولي، صاحب محل حلويات، إنه تعرض العام الماضي لخسائر بسبب الظروف الاقتصادية، لاسيما العام الحالي بسبب ما وصفه بـ "بتقشف الزبائن"، مشيرًا إلى أن عددًا كبيرًا من المواطنين لجأ إلى تخفيض الكميات، والبعض الآخر "يتفرج" فقط.

 

ولفت سميح عطوان، بائع حلويات، إلى أن موسم رمضان والعيد في العام الحالي اختلف تمامًا عن السنوات السابقة، حيث لم يعد الزبون يشتري حلويات رمضان مثل القطائف والكنافة فضلا عن حلويات العيد كالكعك والبسكويت والغريبة والبتيفور"، ساخرًا: "خلصانة بخسارة".

 

وأكد فتحي عبد القادر، صاحب محل حلويات، أنه اضطر لعمل تخفيضات وصلت لـ 20% على أسعار الكعك والبسكويت، من أجل تسهيل بيع البضاعة، وتشجيع الأهالي، فضلا عن أنه قرر تقليل الكمية المنتجة لتفادي الخسائر.

 

وفي الغربية، النساء يتنافسن في كعك العيد أيهن أطيب مذاقًا، وأمام المخابز البلدية يتجمع الأطفال بـ «صيجان الكعك» يتبارون في تسليمها لعمال المخبز، وتسلمها جاهزة للأكل في آخر اليوم.

 

تقول "أم حبيبة" ربة منزل أنها اضطرت إلى خفض الكمية التى اعتاد على عملها إلى أكثر من النصف بسبب زيادة  المستلزمات الى الضعف مثل العجوة الكيلو 18 جنيها في السنة الماضية كانت تباع بـ 10 جنيها والسمن الكيلو بـ 25 جنيها والسمسم ب36 جنيهًا والدقيق بـ 7جنيها بعد ماكن بيباع ب3 جنيها رغم لك لم اقطع العادة التي تعودت عليها انا واولادي كما انة افضل طبيعي عن الكعك الجاهز سواء في السعر او الجودة.

 

وسجل سعر كيلو الكعك السادة بأسعار تتراوح من 50 إلى 70 جنيهًا، وكعك ملبن 85 إلى 90 جنيهاً، كعك عين جمل 120 جنيهًا، وكعك عجمية 85 جنيهًا، بيتى فور ب80 جنيهًا، بيتى فور بالمكسرات بـ85 جنيهًا للكيلو.

 

أما البسكويت فيبدأ من 30 جنيهًا للكيلو والبسكويت بالبرتقال 50 جنيهًا وبسكويت القرفة 50 جنيها ويصل إلى 60 جنيها، والغريبة والبيتي فور تبدأ من 50 إلى 120 جنيها للكيلو وكيلو القراقيش السادة 32 جنيها والعجوة 30 كيلو البرازقة 70 جنيها وكيلو المشكل 65 جنيها.

 

أُضيفت في: 24 يونيو (حزيران) 2017 الموافق 29 رمضان 1438
منذ: 14 دقائق, 39 ثانية
ka7k el-eid 2017 (3).jpg ka7k el-eid 2017 (1).jpg ka7k el-eid 2017 (2).jpg
0

التعليقات

20037
  • مواعيد مسلسلات
  • الطقس
  • كيف تخفف آلام المعدة
  • ملف أسعار رمضان
تقرير الحكومة
الاسكان بحر البقر
أحمد سعيد
جميع الحقوق محفوظة ©2017 جريدة المصرية - جريدة المصرية