الأحد 04 يونيو 2017 م - 9 رمضان 1438 هـ

شيخ الأزهر... ليس داعشي ”ليتهم”

شيخ الأزهر... ليس داعشي ”ليتهم”
2017-04-23 14:57:31

- من النسخة الورقية لجريدة "المصرية" الإسبوعية 

 

كلما قامت داعش بتفجير كلما ارتفعت وتيرة الهجوم على شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب,وكأن البعض ينسى أن شيخ الأزهر يقود أعرق مؤسسة علمية سنية في العالم,وليس أميراً لداعش .

 

والغريب أن هؤلاء الذين يتطاولون عليه لا يستطيعون فعل ذلك مع أصغر رجل دين من أي ديانة أخرى,ومشكلة الأزهر الحقيقية مع هؤلاء أو مع الذين هاجموا الشيخ من أقطاب حركات الإسلام السياسي,أن هؤلاء وهؤلاء يريدون الأزهر مطية لهم أو عبداً أو خادماً لهم .

والأزهر يتأبى أن يكون خادماً أو تابعاً للحكومة أو لتيارات الإسلام السياسي، الجميع يريد الأزهر أسيراً وتابعاً ذليلاً له,الأزهر لا يريد أن يكون مصادماً للحكومة ولا عبداً عندها .

 

شيخ الأزهر شتمه الإسلام السياسي وجماعاته وأوسعوه سباً,واليوم يشتمه بعض الإعلاميين المحسوبين علي الحكومة,وهو في كلتا الحالتين يلتزم الحلم والصبر والصفح الجميل,ولم ينطق يوماً بكلمه إسفاف أو ابتذال أو ينزل إلي مستوى من يشتمه من الطرفين.

 

الأزهر سيخدم الإسلام والوطن والدولة ، ولن يخدم حكومة أو أخرى تتغير آراؤها من وقت لآخر, والدكتور أحمد الطيب يزين أي كرسي يجلس عليه ويضيف إليه والكراسي كلها لا تضيف إليه شيئاً,ثم إن الأزهر مؤسسة علمية ليس لها تماس مع الناس مثل الأوقاف التي تملك قرابة سدس مليون مسجد في كل بقاع مصر فلماذا الهجوم علي الطيب باستمرار؟!.


 

أُضيفت في: 23 أبريل (نيسان) 2017 الموافق 26 رجب 1438
منذ: 1 شهر, 12 أيام, 3 ساعات, 5 دقائق, 36 ثانية
0

التعليقات

12101
  • مواعيد مسلسلات
  • إمساكية رمضان
  • كيف تخفف آلام المعدة
  • ملف أسعار رمضان
الأزهر
الاسكان بحر البقر
أحمد سعيد
جميع الحقوق محفوظة ©2017 جريدة المصرية - جريدة المصرية