شكري: مصر لم تتلق دعوة لحضور مفاوضات سوريا

0 comments
%d9%88%d8%b2%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%ae%d8%a7%d8%b1%d8%ac%d9%8a%d8%a9-%d8%b3%d8%a7%d9%85%d8%ad-%d8%b4%d9%83%d8%b1%d9%8a11

This post has already been read 63 times!

وكالات _ سبوتنيك
قال وزبر الخارجية المصري، سامح شكري، اليوم الأربعاء، إن القاهرة لم تتلقَ بعد أي دعوة لحضور المفاوضات السورية في كازاخستان، التي تعد لها روسيا وتركيا، إلا أنه شدد على أن المؤشرات كلها تتحدث عن أن مشاركة مصر ستكون مفيدة لصالح المحادثات.
وقال شكري، في لقاء مع عدد من الصحفيين، إن هناك مؤشرات على أن مشاركة مصر ستكون ذات تأثير جيد، ونحن مستمرون في مناقشة هذا الأمر مع روسيا وغيرها”.
وأكد شكري أن المستقبل الذي تريده مصر لسوريا “هو المستقبل الذي يختاره السوريون”، كما أن “نوع الحكومة التي تدير سوريا ومن هم القادة، هذا من شأن السوريين وهم من يقرروه، هم من لديهم مصالح في مستقبل بلدهم وهم من يريدون العودة من مخيمات النازحين”.
وأضاف أنه “ليس من شأن مصر أن تقرر نتيجة العملية السياسية السورية. نحن فقط نؤكد أهمية العملية السياسية وأهمية إنهاء القتال والاعتماد على عملية سياسية لتخلق مستقبل لسوريا يتجاوب مع احتياجات الشعب السوري.
وأوضح  شكري، أن مصر لا تلعب دور مباشر في مراقبة وقف إطلاق النار في سوريا “حيث لا نفوذ مباشر لنا على أي من الأطراف المتحاربة، لكن المعارضة السورية الوطنية التي نتواصل معها تشير إلى التزامها بوقف إطلاق النار ونحن نشجعهم على ذلك”.
وتابع: “نحن مقتنعون بأهمية أن يكون وقف إطلاق النار دائم وأن ينهي النزاع العسكري بين كافة الأطراف وأن يعطي الفرصة لإنهاء تواجد الإرهاب في سوريا. نرى أنه من المهم جداً أن يدرك الجميع أن الشعب السوري تحمل معاناة كبيرة بسبب القتال المسلح، وحان الوقت لينتهي، ومن واجب القيادات احترام وقف إطلاق النار وإعطاء فرصة لتقدم العملية السياسية”.

 

 

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

  • الأكثر قراءة

  • READ ABOUT US

    STAY IN TOUCH!

    LATEST POSTS

    LATEST TWEETS

    Read all tweets

    Powered by O2 Media Group