الأهالي يهتفون بـ إقالته”.. و”وزير الداخلية” يغادر الكاتدرائية بعد دقائق من وصوله

0 comments
33

This post has already been read 15 times!

هناء عادل – سهام مجدي 

وصل اللواء مجدي عبد الغفار ،وزير الداخلية، إلى حادث انفجار الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، ولم يلبث سوى دقائق معدودة وغادر سريعًا.

في الوقت نفسه، خرج الأنبا مكاري بصحبة اللواء خالد عبد العال مدير أمن القاهرة، من الكاتدرائية لتهدئة المتظاهرين الأقباط بعد أن علت هتفاتهم منددين بالحادث الإرهابي، ومطالبين باستقالة اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية. 

تجمع المئات من أهالى مصابى وضحايا إنفجار كنيسة الكاتدرائية بالعباسية، للمطالبة بالقصاص من الارهابين منفذوا الانفجار.

وردد الأهالى هتافات  أبرزها ” طول ما الدم المصرى رخيص يسقط يسقط أى رئيس”، و “ارحل ياوزير الداخلية”.

ووسط صرخات و بكاء المئات ردد الأهالى ” يا نجيب حقهم يا نموت زيهم”، و أتهم الأهالى الأمن بالتقصير فى الاجراءات الأمنية، وعدم مراعاة الدقة فى التفتيش.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

  • الأكثر قراءة

  • READ ABOUT US

    STAY IN TOUCH!

    LATEST POSTS

    LATEST TWEETS

    Read all tweets

    Powered by O2 Media Group